‫حوارات‬ "تي جسد"‫ في ديوان مكان : ما علاقة الجندر بالموضوع؟‬‬

August 30, 2014


للأدوار الجندرية (رجل/ امرأة، ذكورة/أنوثة) المُسقَطَة على الأفراد في مجتمعنا أثر عميق في بناء الهوية الجنسية، وعلى أشكال العلاقات والتفاعُل بين أفراد المجتمع.
تلك الأدوار تُحتّم علينا إمّا الاختيار بين الالتزام بها والتماهي مع ما تفرضه من تقسيمات جندرية، أوالتمرد عليها والتعايش مع الاقصاء المجتمعي إن أخترنا هذه الطريق المختلفة الرّافضة لما هو مفروضٌ.
إلى جانب الثمن الذي قد ندفعه فيما اذا لم نلتزم بالأدوار الجندرية المعيارية، هل هنالك ثمن أيضًا للالتزام بهذه الادوار؟ هل نقوم نحن كافراد او كحركات في التماهي مع ما يمليه المجتمع بهذا الصدد؟

أي استراتيجيات ممكن بناءها في هذا السياق من أجل التغيير الاجتماعي؟
في اللقاء الثالث ل – ‬"تي جسد"‫ سنخوض سويًّا مع حنين معيكي في نقاش حول مفهوم الجندر وعلاقته مع مركبات الهويّة الجنسية والجندرية. سنتعمق في مصطلح التعدديّة الجندريه والجنسيّة،
وكيفية تأثير كل هذه المصطلحات على فهمنا لاجسادنا، ممارساتنا، وهوياتنا الجنسية والجندرية، وكيف تصبغ هذه المفاهيم حياتنا والترتيبات الاجتماعية التي نعمل من خلالها.

حنين معيكي ناشطة فلسطينية كويرية مجتمعية من القدس. حنين من مؤسّسي ومديرة جمعية
"القوس للتعددية الجنسية والجندرية في المجتمع الفلسطيني".
تي جسد هو مشروع تعاوني فني من قبل آرت تيريتوريز في مكان بالتعاون مع الناشطة والميسرة الاجتماعية سالي شلبي وبمشاركة المجموعة المحورية المكونة من عبد الرحمن ابو شميس وعائشة الشمايلة ومحمد الناصر وروان الزين ورزان مبيضين ويامن عمر
ينتج المشروع سلسلة من الحوارات والمداخلات حول السياسة المبنية على الجندر في الأماكن والمساحات العامة في عمّان
يسرنا حضوركم ومشاركتنا افكاركم وارائكم

هذا المشروع بدعم من آرت كولابوتاري
في اللقاء الثالث ل – ‬"تي جسد"‫ سنخوض سويًّا مع حنين معيكي في نقاش حول مفهوم الجندر وعلاقته مع مركبات الهويّة الجنسية والجندرية.