مغامرة مكان، رحلة وتحوّلات حتى شهر شباط 2010

October 4, 2009 to February 28, 2010


سيذهب مكان في رحلة طويلة بحثا عن المغامرات والتجديد وفي الأثناء سيتحوّل استخدام  مكان في محاولة تجريبيّة نحو دراسة واستكشاف والتساؤل حول معنى المساحة وإمكانيّاتها وأبعاد تحوّلاتها. إذا، سيكون مقر مكان في جبل اللويبدة هو مختبر هذا التحوّل في الشهور القادمة حيث تقدّمت تولين طوق وصبا عنّاب بمشروعين نحو إعادة استخدامه.

 

المشروع الأول: الحلم نهارا في الساعة 5:48 مساءً

تولين طوق، تشرين أوّل – كانون أوّل 2009

 

يتحوّل مكان في هذا المشروع إلى إذاعة محليّة وذلك باستعمال بلكونة مكان مقرّا للبث بأوقات منتظمة يكون بمثابة مداخلات صوتيّة. تتكوّن مواد البث من تسجيلات لأصوات من الجبل تشكل بمجموعها المشهد الصوتي (ذكريات) في جبل اللويبدة. تكوّن مجموع مقاطع القصص هذه رواية مخفيّة يمكن تتبعها عبر فترة زمنيّة تمتد عدّة أشهر. 

تولين طوق فنانة تستعمل التجهيز متعدد المواد وتسكن في عمّان. تستكشف أعمالها الأفكار حول الهويّة والانتماء و(اللا)حركة وغالبا ما تعمل على كشف بيئات غير طبيعيّة بإعادة تفسير المساحات العامة والخاصة. ساهمت منذ 2007 في عدّة مبادرات ثقافيّة واجتماعيّة كعاملة ثقافيّة كما شاركت في مجموعة من ورشات العمل وبرامج الإقامة في الأردن ومصر والمملكة المتحدة.

المشروع الثاني: المنتزه

صبا عنّاب، كانون ثاني – شباط 2010

يستكشف هذا المشروع مفهوم المساحة العامّة بتحويل مساحة مكان الملموسة إلى منتزه عام في مدينة تعتبر أطراف الطرق السريعة ودواوير الميادين منتزهات عامّة. هل يمكن أن توفّر عناصر موجودة أصلا في المشهد المديني منصّات تمنح العامّة القوّة؟ ما هي سياسات الفراغ العام؟ تضع هذه التجربة المُستَعْمِل الجديد في سياق متغيّر، دراسة تتناول التصوّرات المسبقة لما هو عام.

حصلت صبا عناب على شهادة البكالوريوس في الهندسة المعمارية من الجامعة الأردنيّة للعلوم والتكنولوجيا في 2004 وتعمل بشكل مستقل في الهندسة المعمارية كما أنّها فنانة بصريّة ممارسة. تحاول من خلال أعمالها فهم المساحة كمنتج احتماعي، بحث مستمر تنتج عنه متنوّع الأشكال الفنيّة من مشاريع سرديّة وتصوير ورسومات وخرائط وأعمال تجهيزيّة. شاركت صبا في عدّة معارض وورشات عمل وبرامج إقامة محليّا وعالميّا.